رجل فقير قرر السفر

موقع أيام نيوز

رجل فقير قرر السفر
واقسمت زوجته بذلك وسافر وترك امرأته وولده الذي لم يبلغ شهرا واحدا سافر إلى إحدى البلدان حيث عمل في طاحونة قمح عند رجل جيد وسر منه صاحب الطاحونة لنشاطه وبعد عشرين عاما قال لصاحب الطاحونة 
لقد قررت العودة إلى البيت لان امرأتي وعدتني بأن تنتظرني عشرين عاما فقط وأريد أن أرى ما الذي يجري هناك قال له صاحب الطاحونة اشتغل عندي عاما آخر أرجوك لقد تعودت عليك كما يتعود الأب على ابنه قال الرجل لا أستطيع لقد طلبت الدار أهلها وحان الوقت كي أعود فقد مضى على غيابي عشرون سنة وإذا لم اعد إلى البيت هذا العام فأن زوجتي ستتركه فأعطاه صاحب الطاحونة ثلاث قطع ذهبية 
وقال له هذا كل ما املك خذها فأنها ليست بكثيرة عليك 
أخذ الرجل القطع الذهبية الثلاث واتجه نحو قريته وفي طريقه إلى القرية لحق به ثلاثة من المارة كان اثنان من الشباب والثالث رجل عجوز تعارفوا وبدأوا بالحديث بينما الرجل العجوز لم يتكلم ولو بكلمة بل كان ينظر إلى العصافير ويضحك فسأل الرجل من هذا الرجل العجوز 
أجاب الشابان انه والدنا قال الرجل لماذا يضحك هكذا أجاب الشابان انه يعرف لغة الطيور وينصت إلى نقاشها المسلي والمرح قال الرجل لماذا لا يتكلم أبدا أجاب الشابان لأن كل كلمة من كلامه لها قيمة نقدية قال الرجل وكم يأخذ 



أجاب الشابان على كل جملة يأخذ قطعة ذهبية قال الرجل في نفسه إنني إنسان فقير هل سأصبح فقيرا أكثرإذا ما أعطيت هذا العجوز أبو اللحية قطعة ذهبية واحدة كفاني اسمع ما يقول واخرج من جيبه قطعة ذهبية ومدها إلى العجوز فقال العجوز لا تدخل في النهر العاصف وصمت وتابعوا مسيرتهم قال الرجل في نفسه عجوز فظيع يعرف لغة الطيور ومقابل كلمتين أو ثلاثة يأخذ قطعة ذهبية يا ترى ماذا سيقول لي لو أعطيته القطعة الثانية 
مرة ثانية تسللت يده إلى جيبه واخرج القطعة الذهبية الثانية وأعطاها للعجوز قال العجوز في الوقت الذي ترى فيه